0

إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟

عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى....

والسبب الثالث للدفع لهدم الأقصى... هو اللعب بأحلام اليهود ذاتهم... حيث تم دفن نسخة مزورة بنفس الطريقة الشيطانية بعلوم الجن الكافر من كتاب "النبوءات التوراتية" والمسمى بعض ما تم ترويجه من مخطوطات نسبت اليه "نبوءات يوحنا أورشليم" وهي لا تخص يوحنا اللاهوتي صاحب الرؤية المذكورة في العهد الجديد.. وإنما تنسب إلى يوحنا بن شلومح بن يوشع بن نون... والذي لم يكن سوى رجل صالح نسبت إليه كذباً وبهتاناً نبوءات ومواعيد وتوقيتات وتفاصيل عديدة لكيفية بناء الهيكل وكيفية تحقيق مملكة صهيون الكبرى!!!!
وكما تم مع "الجفر" المزيف.. تم كذلك الترويج عبر عقود لنبوءات يوحنا أورشليم والتي هي بالأساس من فعل الشياطين ومن تم تجنيدهم من البشر لخدمة الشيطان... وكما تم كذلك للترويج لكل ما تم الخداع به في الفترة السابقة من "صحابي مصر" و"أخنس مصر" و"الأبقع" و"جيش السفياني" والأحاديث الموضوعة ببراعة وما روي من أكاذيب عن "تابوت العهد" و"خاتم سليمان" وغيره من الصناعات "الدجالية" البحته....


وسبب آخر كذلك وراء الدفع لهدم الأقصى... وهو تقديم دليل لليهود يمكنهم من نسيان موقع الهيكل الأول الذي يسعى وراؤه المتنورون... لا لشيء إلا لتنصيب معبودهم إبليس تحت مسمى "لوسيفر" به بعد إقامة نظامهم العالمي الجديد الواهم تحت ملك الدجال ونكاية في عبادة الله... حيث كان ذلك دأب عبدة الشيطان منذ القدم وإقامة معابدهم فوق بيوت عبادة الله بعد تدميرها... وذلك من خلال وضع مخطوطة تم أيضا تزييفها لتنسب للملك سليمان عليه السلام... وتتحدث عن بناء الهيكل في هذا الموقع وما كان يتم من صلوات وطقوس توراتية... ونبوءات تخص وعد الله لهم بالملك في آخر الزمان مع ملكهم المسيح القادم في آخر الزمان بعد بناء الهيكل والتضحية بالبقرة الحمراء... والتي تتوافق مع ما تم ترويجه في مخطوطاتهم القديمة.. ومعها ختم زائف نسب لسليمان يحوى النجمة السداسية... بينما ختمه الحقيقي والذي هو معلوم تمام العلم لدى المتنورين عبارة عن نجمة خماسية بداخل دائرة... وفي وسطها رمز الهيكل وفي زواياها اسم الله الواحد "أبروفيم" وخمس علامات لرموز مملكته الممتدة...

ذلك جزء فقط من أسباب الدفع لهدم المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين... ناهينا بالطبع عن تدمير أهم المقدسات الإسلامية بينما نحن غافلون... نتطاحن فيما بيننا ونهلك أنفسنا بأنفسنا... وندعي أننا ننصر الإسلام؟؟؟؟؟... لا يا سادة... الإسلام لا ينتصر بأقاويلنا ومظاهرنا وعدائنا وصراعنا مع بعضنا البعض... بينما اعدائنا يعملون بلا هوادة... ويخططون بلا رحمة...
ومع ذلك يقدم لنا الله عطاياه ورحماته بالرغم من خطايانا وغفلتنا... ليذكرنا بالعودة إلى صراطه المستقيم وتدارك ما يتم من مخططات شيطانية تستهدفنا وتستهدف البشرية كلها... وينتكس الدجال مرة تلو الأخرى لنتذكر أن قوة وإرادة الله فوق كل شيء... وقبل أن يتشدق أي منا بالحديث عما جاء به الإسلام ورسوله عليه الصلاة والسلام.. فليطهر قلبه أولا ويخلص نيته لله ولنصرة دينه حقاً... وفي مقامنا هذا لنستمع لما قاله نبي الإسلام مجمد صلى الله علية وسلم: "لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام ومسجدي هذا، والمسجد الأقصى"... وقوله:"منْ أَهَلَّ بِحَجَّة أوْ عُمْرَة من المسجد الأقصى إِلى المسجد الحرام غفر له ما تقدّم من ذنبه وما تأخّر" ... وقوله : "الصلاة في المسجد الحرام بمائة ألف صلاة، والصلاة في مسجدي بألف صلاة، والصلاة في بيت المقدس بخمسمائة صلاة"
وهو المسجد الذي أمر النبي صلى الله عليه وسلم الصحابة بالبقاء قربه روى أحمد في مسنده عن ذِي الأصَأبِعِ قَال: قلت يا رسول الله، إِنِ أبْتُلِينَا بعدك بالبقاء أين تأمرنا؟ قال: عليك ببيت المقدس فلعله أن ينشأ لك ذرية يعدون إلى ذلك المسجد ويروحون"... نفعنا الله وإياكم...
إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ , ردع مخطط الماسونية: إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟, ردع مخطط الماسونية, عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... Shahd elgaded ردع مخطط الماسونية
ردع مخطط الماسونية by إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ , ردع مخطط الماسونية: إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟, ردع مخطط الماسونية عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... Shahd elgaded ردع مخطط الماسونية

إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟

بواسطة
إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ Reviewed by Shahd elgaded on . إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... 5 stars
إنتكاسة الدجال وما وراء هدم المقدسات...الأسرار الخفية للسعي لهدم المسجد الأقصى (الجزء الثاني)؟ عملات الملك سليمان عليه السلام مجرد أحد الأسباب الهامة وراء الدفع لهدم المسجد الأقصى... ولكن ليس ذلك بكل شيء.. فهناك أسباب أخرى غاية في الأهمية من قبل الزمرة الدجالية... وهي ما تم "دفنه" عمداً من مخطوطات تم تزييفها مسبقاً وبحرفية شديدة يمتلكون أساليبها التقنية... وتم دفنها في أماكن خاصة خلال عمليات الترميم التي تتم تحت الأقصى... مع الترويج عبر سنوات لمزاعم خاطئة تفيد أنه تم دفن كم كبير من الأحاديث النبوية الشريفة المتعلقة بالغيبيات وغيرها من المخطوطات الأثرية تحت المسجد الأقصى لحمايتها... ومنها ما تم نسجه وتزييفه بطرق حرفية بالاستعانة بعلوم الجن الكافر وما يلقنوه.. ونسبه للرسول عليه الصلاة والسلام والصحابة والرواة الثقات... كجزء من مؤامرة كبرى تنسج منذ سنوات لخداع المسلمين وهدم الدين من الداخل... كما فُعل من قبل في "الجفر" الحالي والذي نُسب كذباً وبهتاناً إلى "علي بن أبي طالب" كرّم الله وجهه... واخفاء جفره الأصلي الذي يتناول بالاساس التفسير والربط بين السنة الصحيحة والقرآن الكريم... وتم الترويج لهذا الجفر الزائف من قبل من تم تجنيدهم بالأساس لإضلال المسلمين... وادعاء معرفة الغيبيات وتوقيتاتها والتي وُضعت سلفاً وفقا لما يخططه الدجال... والمضحك أنه لم يعد يستطيع تحقيقه وفق مخططه وتوقيتاته وموعد خروجه بالسنوات.. والذي تم إفشاله لأجل غير مسمى.... 2015-10-12T17:26:00-07:00 http://xn-----dtdak0afpy0bau3migs7a1b.blogspot.com/2015/10/blog-post_78.html Shahd elgaded
هذا هو أحدث موضوع.
رسالة أقدم

إرسال تعليق

 
Top